يكون اتفاق التحكيم ضمنياً عند حضور الأطراف أمام هيئة التحكيم دون إبداء أي اعتراض حول عدم وجود شرط تحكيم . وتعتبر محاضر الجلسات والمذكرات المتبادلة بمثابة اتفاق تحكيم مكتوب بين الأطراف.

إذا بدأت إجراءات خصومة التحكيم أمام هيئة التحكيم دون اتفاق تحكيم، فإن هذا العيب يزول إذا حضر الطرفان أمام هيئة التحكيم دون تحفظ , وهو ما يعني أن عدم وجود اتفاق تحكيم لا يصلح سبباً للبطلان , إلا إذا كان أحد الطرفين لم يحضر أما الهيئة أو حضر مع التحفظ . إذ عندئذ لا يمكن […]

Read More يكون اتفاق التحكيم ضمنياً عند حضور الأطراف أمام هيئة التحكيم دون إبداء أي اعتراض حول عدم وجود شرط تحكيم . وتعتبر محاضر الجلسات والمذكرات المتبادلة بمثابة اتفاق تحكيم مكتوب بين الأطراف.

اتفاق التحكيم الوارد في محاضر الجلسات المحررة لدى هيئة التحكيم يعتبر اتفاقاً صحيحاً مادام يعبر عن تلاقي إرادة الطرفين في اللجوء للتحكيم , ذلك أن محاضر جلسات التحكيم تعتبر من الضبوط الرسمية.

حيث أن الجهة طالبة الابطال أسست دعواها على عدم وجود صك أو اتفاق تحكيم يلزم بالتحكيم، وحيث أن المادة /8/ من قانون التحكيم قد نصت على أنه يجب أن يكون اتفاق التحكيم مكتوباً وإلا كان باطلاً , ويكون الاتفاق مكتوباً إذا ورد في عقد أو وثيقة رسمية أو عادية أو في محضر محرر لدى هيئة […]

Read More اتفاق التحكيم الوارد في محاضر الجلسات المحررة لدى هيئة التحكيم يعتبر اتفاقاً صحيحاً مادام يعبر عن تلاقي إرادة الطرفين في اللجوء للتحكيم , ذلك أن محاضر جلسات التحكيم تعتبر من الضبوط الرسمية.